الموقع الرسمى الوحيد لعائلة الـــشـــال على الانترنت
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
نعتذر عن تغير حجم ومظهر المنتدى لاجراء بعض التعديلات  من يمتلك الوقت والخبره لتولى ادارة المنتدى يخبرنا بذلك ولكم جزيل الشكر  الصفحة الرسمية على الفيس بوك  للتواصــل مع الادارة  اضغط هــنـــــا

شاطر | 
 

 تعليق الدكتور القرضاوي على أحداث الأسكندريه

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمود الشال
عضـــو جديد



عدد المساهمات : 12
تاريخ التسجيل : 04/03/2010
العمر : 34

مُساهمةموضوع: تعليق الدكتور القرضاوي على أحداث الأسكندريه   الإثنين 03 يناير 2011, 10:08 pm

القرضاوي: يد أجنبية وراء حادث القديسين

استنكر رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين الدكتور يوسف القرضاوي الانفجار الذي وقع أمام كنيسة القديسين بمدينة والذي أسفر عن سقوط 21 قتيلا واكثر من 80 مصابا .
الشيخ يوسف القرضاوى
الشيخ يوسف القرضاوى

وشدد القرضاوى على أن " فاعلي هذه الجريمة لا يمكن وصفهم إلا بوصف واحد هو أنهم مجرمون سفاكون للدماء يبرأ الإسلام منهم ومن جريمتهم، فالإسلام يحترم النفس البشرية ولا يجيز قتلها إلا بالحق الذي يقضى به القضاء العادل القائم على البينة، أما قتل الناس جزافا وخصوصا إذا كانوا في مكان مثل دار عبادة يحتفلون فيه بذكرى دينية فتكون الجريمة أكبر وأفحش".
وأضاف أن القرآن الكريم يقرر مع كتب السماء أنه "من قتل نفسا بغير نفس أو فساد في الأرض فكأنما قتل الناس جميعا" ويعتبر القرآن جريمة القتل من أكبر الجرائم بعد الكفر والشرك بالله تبارك وتعالى، ويظل الإنسان في فسحة من دينه ما لم يصب دما حراما كما جاء في الحديث النبوي الشريف".
وأكد الداعية الإسلامي أن الحادث لا يتفق مع الإسلام وتعاليمه السمحة بشيء موضحا: " نحن نبرأ باسم الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين وباسم علماء المسلمين جميعا، إلى الله من هذا الحادث ، وأن يقوم به مسلمون فهذا لا يتفق مع الإسلام في شيء".
وتابع: " فالإسلام حتى في الحرب الرسمية عندما تلتقى الجيوش بعضها ببعض له دستور أخلاقي، فلا يجيز الإسلام في الحرب إلا قتل من يقاتل فقط أي من يحمل السلاح، وينهى ولا يجيز قتل امرأة أو طفل أو شيخ كبير ولا الرهبان في صوامعهم ولا الحراث في مزارعهم ولا التجار في متاجرهم.. فكل هؤلاء محميون، فكيف يجوز قتل أناس يتعبدون لله تعالى في مناسبة دينية ، هذا لا يجيزه الإسلام أبدا".
وألمح القرضاوي إلى احتمال أن تكون هناك يد أجنبية وراء الحادث، بغرض إشعال الفتنة الطائفية بمصر، مشددا: " أنا أخشى أن تكون وراء هذا العمل يد أجنبية، فلا يعقل أن يكون هناك إنسان مصري أو مسلم وراءه، وربما تكون يد أجنبية تحاول أن تشعل الفتنة الطائفية..ولعن الله من أيقظ الفتنة، أنا في الحقيقة استنكر كل الاستنكار هذا العمل وأجرمه وأحرمه بكل قوة".
" استبعد وأستنكر على إنسان مصري أو مسلم أن يقتل أناسا من غير حق، أناس يجتمعون في دار العبادة دون أن يرتكبوا جرما، هذا أستبعده تماما وأخشى أن يكون وراءه يد أجنبية تريد أن تشعل الفتنة ونسأل الله أن يقينا من الفتنة".
وقدم رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين عزاءه للمسيحيين بمصر قائلا: " أبلغ عزائي إلى إخواننا المسيحيين في مصر عمن قتل منهم ، ونسأل الله أن يبعد الفتنة التي يشعلها المشعلون ما بين الحين والآخر وأن يجمع كلمة الأمة على الحق والخير دائما".
وردا على تساؤل عما إذا كان يتوقع أن يكون وراء هذا العمل "تنظيم القاعدة في العراق" والذي سبق وأعلن استهدافه لمسيحيي وكنائس المنطقة العربية، أجاب القرضاوي:" حدث هذا بالعراق وأنا استنكرت ذلك في حينه.. وكل عمل من هذه الأعمال التي تستهدف الكنائس ودور العبادة أنا أستنكره بكل شدة، وأستنكر كل عمل يستهدف المدنيين والأبرياء الذين لا ناقة لهم بالسياسة ولا جمل ، وأستنكر قتل هؤلاء خصوصا إذا كانوا يمارسون عملا دينيا".

ولفت الشيخ القرضاوي إلى أن أول عمل للإسلام حين دخل البلدان هو إعلانه حماية كنائسهم وصلبانهم ومعابدهم كما انه ترك لهم حرية التعبد بعد أن ترك لهم حرية الاعتقاد فلا إكراه في الدين " المسلمون مكلفون بحماية أهل الذمة، يقاتلون(دفاعا) عن الكنيسة كما يقاتلون عن المسجد ، هذا مقرر في الفقه الإسلامي بالإجماع، والمسلمون حين يقاتلون، يدافعون عن حرمة الأديان جميعا، هذا هو الموقف الإسلامي الصحيح".
وقال الشيخ القرضاوي ردا على تساؤل حول خلط الناس بين الفتوى التي اصدرها بتحريم الاحتفال بأعياد الميلاد في الدول العربية وتحديدا دول الخليج وبين حق المسيحيين في الشرق والمنطقة العربية بالاحتفال بأعياد الميلاد: "من حق المسيحيين في مصر أن يحتفلوا بمناسباتهم الدينية، أما في بلاد كبلدان الخليج، لا يوجد مسيحيين من أهل البلاد الأصليين، وبالتالي لا داعى لاحتفالات مبالغ بها، ولابد من الحفاظ على هوية المجتمعات ومنع التقليد الأعمى".
وتساءل: "هل يسمحون للمسلمين في أوروبا أن يقيموا احتفالات بأعيادهم تملأ الشوارع.. لا يمكن هذا فكل بلد لها تقاليدها ولها هويتها الخاصة "
نقلا عن جريدة الأهرام على الإنترنت
تاريخ العدد الاثنين 28 من محرم 1432 هــ 3 من يناير 2011 م
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
د.محمد الشال
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 89
تاريخ التسجيل : 26/11/2009
العمر : 33

مُساهمةموضوع: رد: تعليق الدكتور القرضاوي على أحداث الأسكندريه   الإثنين 03 يناير 2011, 10:34 pm


_________________
You can only go as far as you push


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
تعليق الدكتور القرضاوي على أحداث الأسكندريه
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: المنتدي الاسلامي :: مواضيع اسلاميه عامه-
انتقل الى: